مايلي سايرس .. من عالم البراءة إلى عالم الإباحة والتعري

آخر أخبار المشاهير، سكوب جديد بالصور
بدأت مايلي سايرس كنجمة أطفال بريئة، لقد كانت تلك الطفلة البريئة التي كانت مثلا أعلى لملايين المراهقين حول العالم. 
كبرت هانا مونتانا، لم تعد كذلك، حيث تشتهر النجمة الأمريكية مايلي سايرس اليوم بأنها واحدة من النجمات الأكثر استفزازا في عالم الموسيقى. بعد العديد من العروض المستفزة، الأغاني المصورة التي لا تترك مكانا للخيال، تدخن المخدرات على المنصة، وأصبحت تعمد إلى الكشف عن صدرها عدة مرات.
وتطورت الأمور، حتى خضعت  مايلي سايرس لجلسة تصوير فوتوغرافية لصالح مجلة “W” في عددها لشهر مارس 2015، والتي ظهرت فيها بشكل جريء وفاضح وهي عارية تماما، وهو ما ليس غريبا على النجمة المثيرة للجدل، ولكن الجديد في الصور هو إزالة مايلي لحواجبها تماما.
وأوضحت قائلة: “أحاول أن أخبر الفتيات من خلال إطلالاتي بألا يتشبهن بأحد، وأنه ليس من المطلوب منهن الظهور بشكل تقليدي بوضع الماكياج والحصول على صدر كبير وعلى شعر أشقر طويل، وإنما يجب أن تعبر كل منهن عن شخصيتها المستقلة”.
كما صدمت مايلي سايرس متابعيها على موقع "Instagram" بعد تعريها لهم، إذ بدأت سايرس الأمر بنشر صورة لها أثناء قص شعرها القصير بالفعل، وكانت لا ترتدي في الصورة سوى منشفة تغطي بها جسدها.

ليست هناك تعليقات :

أضف تعليق

أخبار النجوم والمشاهير، صور النجوم والمشاهير

free web site hit counter